السودان: أفرجوا عن المعتقلات

 

بيان مشترك

في العاشر من فبراير 2022، ألقت قوات الأمن السودانية القبض على إبتهال عديل وآلاء شمس الدين، من منازلهن خلال عملية فض بأمدرمان. وكان قد تم القبض على سلافة سعد في 9 فبراير 2022 بناء على تهم مفبركة تزعم أنها ومجموعة من النشطاء متورطين ب حادثة موت غامض لضابط شرطة.

وبدأت قوات الأمن السودانية بحملة اعتقالات جديدة في الأسابيع الماضية. أكثر من 160 ناشط وناشطة مقبوض عليهم حاليا، وغير معلوم أماكن احتجازهم.

منذ الانقلاب العسكري يوم 25 أكتوبر 2021، تواجه المدافعات عن حقوق الإنسان السودانيات هجمات عنيفة غير مسبوقة، في 19 ديسمبر 2021، تم اغتصاب 13 امرأة على الأقل خلال التظاهرات، وذكرت العديد من النساء المتظاهرات تعرضهن للاعتداءات الجنسية خلال محاولات القبض عليهن. تخاطر النساء التعرض للتعذيب في أماكن الاعتقال، والظروف لداخل السجون غير إنسانية بالمرة.

نطالب بالإفراج الفوري عن المدافعات عن حقوق الإنسان والنساء المعتقلات، بالإضافة إلى إسقاط جميع التهم الملفقة ضدهن. كما نطالب بتحقيق مستقل وغير متحيز في جرائم العنف الجنسي التي تم ارتكابها خلال التظاهرات وعمليات القبض. نحن نطالب بالمحاسبة لجميع الجرائم التي ارتكبت بحق النساء السودانيات!

الموقعون:

  • الخدمة العالمية لحقوق الإنسان 
  • التحالف الإقليمي للمدافعات عن حقوق الإنسان لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
  • مركز نورا لمناهضة العنف الجنسي
  • مؤسسة سيفيكس (الرابطة العالمية للمشاركة المدنية)

No Comments Yet

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشتركي في نشرتنا