المجتمع الدولي: لا تجعلوا من اعتدوا على المدافعة سلطانة خيا جسديا وجنسيا يفلتون من العقاب!

بيان – الثلاثاء 18 مايو 2021

يدين التحالف الإقليمي للمدفعات عن حقوق الإنسان بأشد العبارات، ويعرب عن استيائه وقلقه البالغ تجاه قيام السلطات المغربية بالاعتداء الجسدي والجنسي على المدافعة عن حقوق الإنسان سلطانة خيا فجر 12 مايو 2021 بمنزلها، حيث تم اغتصابها واغتصاب أختها، وتم الاعتداء بالضرب المبرح على عائلتها، واستخدام العصى، فضلا عن محاصرة منزلهما منذ نوفمبر 2020، والذي يعد جريمة مروعة بحقهم. الجدير بالذكر أن المدافعة خيا معروفة بعملها المضني للدفاع عن حق تحديد المصير للسكان الأصليين، وتعد واقعة الاعتداء هذه تكرار لنمط معاقبة المدافعات عن حقوق الإنسان واستخدام أجسادهن وأجساد عائلاتهن لمحاولة إسكاتهن ودفعهن لعدم الاستمرار في عملهن المتعلق بالدفاع عن الحقوق والحريات. 

وعليه يطالب التحالف الإقليمي للمدافعات عن حقوق الإنسان السلطات المغربية بالتوقف الفوري عن ارتكاب هذه الجرائم المشينة ومحاسبة من يقومون بارتكاب هذه الجرائم، وتوفير سبل الدعم الطبية والقانونية والنفسية للمدافعة خيا وعائلتها، وكذلك يدعو الحركة النسوية المغربية للتضامن مع خيا وتوفير سبل الدعم الضرورية لها ولعائلتها، والمجتمع الدولي للتأكد من عدم إفلات مرتكبي هذه الجرائم من العقاب!

 

No Comments Yet

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشتركي في نشرتنا