سوريا: ارفعوا أيديكم عن د. أماني بلور الآن!

سوريا: ارفعوا أيديكم عن د. أماني بلور الآن!

بيان – الإثنين 3 مايو 2021

يدين التحالف الإقليمي للمدفعات عن حقوق الإنسان لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وبأشد العبارات، عملية التشهير الممنهجة وتزوير الحقائق من قبل النظام السوري لد. أماني بلور، الطبيبة المجتهدة والمدافعة عن حقوق الإنسان المخضرمة، والتي تتم عبر خلق سرديات مضادة لعملها المعروف عالميا عن منطقة الغوطة، واستخدام والدها كشريك لإتمام عملية التشهير المعنية.

يعرب التحالف الإقليمي عن قلقه البالغ تجاه طبيعة عملية التشهير الممنهجة ضد المدافعة د. بلور والتي تنبئ بمزيد من العنف تجاهها سواء من قبل النظام السوري أو فاعلين مجتمعيين، حيث قام النظام السوري بعمل فيلم مضاد لأحداث الضربة الكيميائية بمنطقة الغوطة، والتي يعرف عالميا جهود د. بلور بها وما قامت به ببناء مستشفى تحت الأرض لحماية المصابين من القصف وعلاجهم. فبينما يعرض فيلم “الكهف”، والحاصل على جوائز عدة عالميا، قصة د. بلور أثناء إدارتها لمستشفى الكهف، والتي شهدت من خلالها مع وملائها وزميلاتها انتهاكات النظام السوري أثناء حصار منطقة الغوطة والضربة الكيميائية وعملية التهجير الجماعي والحملة العسكرية التي تم القيام بها، قام النظام السوري وحلفاؤه بالتصوير مع بقية طواقم العمل في المستشفى الذين لم يتسنى لهم الهرب أو تهجيرهم من المنطقة، وإجبارهم على تلاوة سردية مضادة تفيد بفبركة فيلم “الكهف” للعديد من الأحداث والضربة الكيميائية، وتستند إلى تأكيد سوريا بتخليها عن كل أسلحتها الكيميائية منذ سنوات. ولم يقف التشهير عند هذا الحد، حيث احتوى الفيلم المضاد بعنوان “من النفق إلى النور” على التصوير مع والد د. بلور وإجباره على القيام بذلك وإعلانه تبرئه منها وأية علاقة معها، وهو إحدى الأدوات الممنهجة التي يستخدمها النظام السوري في استهداف المدافعات لعقابهن على عملهن واقتحام مجالهن الخاص وحياتهن العائلية لترويعهن. 

وعليه، يطالب التحالف الإقليمي للمدافعات عن حقوق الإنسان المجتمع الإقليمي والدولي بالتضامن مع د. أماني بلور ضد حملة التشهير الممنهجة والمشار إليها أعلاه، وتوفير كل سبل الدعم والحماية لها، والعمل على حملة مضادة لفيلم “من النفق إلى النور” وأي سرديات مضادة للعمل الشجاع والنبيل التي تقوم د. بلور به، بالإضافة إلى تسليط الضوء على الانتهاكات الممنهجة التي يقوم بها النظام السوري ضد المدافعات عن حقوق الإنسان واستخدام عائلاتهن للقيام بالضغط عليهن وتحويلهن لأدوات لقمعهن. ويعرب التحالف الإقليمي عن تضامنه الكامل مع د. أماني بلور.  

 

No Comments Yet

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشتركي في نشرتنا