تنبيه: احتجاز الصحفية نور الشلو في سوريا

منذ أكثر من شهرين، تم اعتقال الصحفية السورية نور الشلو، وهي تعمل ضمن المجموعات الحقوقية المحلية. وأقدم الجهاز الأمني في هيئة تحرير الشام على اعتقال الشو من أمام المحكمة، متذرعين بحجة تدخلهم في حل خلاف مع عائلة زوجها المتوفي بما يتعلق حضانة أطفالها الثلاثة، إلا أن عدة مجموعات اعتبرت أن هذه التهمة كانت ذريعة تم تعميمها بدلاً من التهمة الأساسية المتمثلة في “التخابر والعمالة”، ومنذ ذلك التاريخ انقطعت أخبار الشلو تماماً.

 

تعمل نور الشلو مع العديد من وسائل الإعلام المحلية ومنظمات المجتمع المدني التي تعمل على تحسين أوضاع النساء في ريفي حلب وإدلب. 

 

وفي مساء الثلاثاء ١٧ نوفمبر، تداولت وسائل الإعلام ومواقع التواصل الإجتماعي تقارير عن حكم هيئة تحرير الشام بالإعدام على نور الشلو، إلا أن هذه المعلومات ما زالت متضاربة حتى اللحظة، وما زالت نور الشلو محتجزة. 

وعممت مجموعات محلية  وإقليمية بيان تضامني مفتوح للتواقيع

 

No Comments Yet

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشتركي في نشرتنا