مع مدافعات سوريا: إنضموا إلى الحملة التضامنية في يوم العالمي للنساء

في اليوم العالمي للنساء، نوجه تحية للمدافعات عن حقوق الإنسان داخل سوريا ومجتمعات اللجوء ونؤكد على تضامننا معهن ونعبر لهن عن تقديرنا لشجاعتهن التي رأيناها في دفاعهن المستمر عن حقوقهن وحقوق مجتمعاتهم في مكان يعاقب المدافعات بالقتل والاعتقال والتعذيب والتجويع. وكذلك وضعت العسكرة في سوريا العديد من النساء المدافعات عن حقوق الإنسان في خطر، إذ يواجهن تقاطع قمع المجتمع الأبوي مع عنفٍ جندري على صلة بالنزاع.

 

تواجه المدافعات عن حقوق الإنسان في سوريا وخارجها انتهاكات تحرمهن من حقوقهن الأساسية في الحصول على الأمن والأمان من التهديد بالاعتقال والخطف والقصف العشوائي والحصار غير المنتهي في سوريا وصولًا إلى الترحيل والعنف العنصري في بلدان اللجوء. فكل الجهات متورّطة في التعدّي على المدافعات عن حقوق الانسان، سواء النظام أو الأطراف غير الحكومية، الجيوش والميليشات المسلحة.

 

ندعوكن في هذا اليوم إلى توجيه تحية لمدافعات سوريات عبر كتابة رسالة لهن على ورقة بيضاء ونشر الصورة من خلال هاشتاغ #مع_نساء_سوريا و #مع_مدافعات_سوريا عبر وسائل التواصل الإجتماعي أو إرسال الصور إلى صفحتنا. لنقف سويًا مع المدافعات عن حقوق الإنسان داخل سوريا وخارجها لرفض تطبيع العنف ضدهن والتعتيم الإعلامي المفروض على نضالهن الأساسي في المنطقة، ولنؤكد أنه وبالرغم من الظروف القاسية التي تشهدها منطقتنا، فإننا لا زلنا نتمسك بالتضامن رغم التحديات التي تهدد عمل المدافعات في المنطقة ككل. 

No Comments Yet

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشتركي في نشرتنا