تنبيه: استمرار مضايقة مركز النديم من قبل السلطات المصرية

في ١ أكتوبر، نشر مركز النديم بيانًا تحت عنوان “الجميع في خطر” ذكر فيه أن النيابة العامة استدعت بشكل غير رسمي الدكتورة عايدة سيف الدولة، إحدى مؤسسات مركز النديم. وفي ٨ أكتوبر، تلقى النديم استدعاءً رسميًا بخطاب مسجل بعلم الوصول يطلب من الدكتورة عايدة المثول أمام النيابة بتاريخ ٧ أكتوبر.

‏وبناء على ذلك، توجه عدد من المحامين إلى نيابة الأزبكية في ٩ أكتوبر وحصلوا على صورة رسمية من المحضر المحرر ضد د. عايدة سيف الدولة، وتبين أن أحد المواطنين، بإسم أحمد محمد السيد رزق، قد قدم بلاغًا يتهم فيه د. عايدة سيف الدول بنشر أخبار عن التعذيب وتكدس السجون بما يضر بسمعة مصر. 

تأتي هذه المضايقات في ظل حملة قمع عنيفة تشنها السلطات المصرية ضد المجتمع المدني والأهلي المصري من خلال القبض على عدد من المحاميات والمحامين  والحقوقيين والناشطات والناشطين والمدافعين عن حقوق الإنسان.

No Comments Yet

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشتركي في نشرتنا